حياة منمقة

التنمية الذاتية – التدبير المالي – قصص نجاح

قصتي

2 تعليقان

خلال 21 عاماً توصلت إلي حقيقة أكيدة هي انني لو لم ابدأ التغيير الان فلن اكون الشخص الذي اريد ان اكون عليه عندما اصير في الخامسة والثلاثين. من المهم ان يعرف الانسان ان هناك اشياء خاطئة في حياته، اشياء تقف بينه وبين تحقيق هدفه/ أداء دوره في الحياه..والأهم ان يسعي إلي تغييرها وإلي إعادة نفسه إلي المسار الصحيح.

هذه المدونة هي الوسيلة التي ستساعدني علي تطوير نفسي..لم اكن مقتنعاً باأفكار ونصائح التنمية الذاتية، وكنت أراها أفكاراً ترويجية لا أكثر فما معني ان يكتب شخصاً ما علي موقع إنترنت : 1- استيقظ مبكراً. 2-اركض ثلاثة أميال كل يوم..إلخ. لكني مع الوقت تعرفت إلي كتب وبرامج ومواقع أكثر احتراماً وجدية وبتطبيق بعض الأمور الصغيرة جداً مثل تجربة الأستيقاظ مبكراً لمدة اسبوع شعرت بفارق مدهش. كان هذا أول درس تعلمت فيه ان التنمية الذاتية فن نابع من الذات يستلزم رغبة واقتناع بالتغيير نابعين من الداخل يدعمهما خطاباً ودياً ناعماً مقنعاً من الخارج.

ما أريد تطويره في نفسي من خلال مقالات هذه المدونة هو الاتي :

  • الصلاة: صلاتي متقطعه..لا أجد سبباً سوي الكسل، ونقص الثقافة الدينية..لا أقرأ اي كتب دينية تقريبا، كما ان قراءتي للقرآن موسمية..علي العمل علي تحسين ذلك.
  • السلام النفسي: مزاجي حاد بشدة وهذا عيبي الرئيسي..هي سمة المهتمين بالأدب والفن والعلوم ولكن هذه السمة تضايق من أحبهم مني..انا لا أريد هذا..أريد ان أعمل علي إطاله بالي، وبحث طريقة التغلب علي حالات الأكتئاب الموسمية التي تصيبني من وقت لآخر -قد أظل صامتاً لأيام- وتطوير قدرتي علي الكلام وصياغة ما يضايقني بالضبط بدلاً من الهروب من مواجهته بالصمت.
  • الإنتاجية: لا أنهي شيئاً أبداً تقريباً..لم اكتب سوي قصة واحدة، صحيح سيتم نشرها ولكني غير راض لأنني لم انه شيئاً بعدها قط برغم انني كتبتها في 2007..بدأت قصصاً اخري لكني لم انهها..فكرت في أفكار كثيرة لقصص لكني لم اجلس واكتب اياً منهم.
  • قدرتي علي اتخاذ القرارات المالية: لا حل لهذا سوي بالمزيد من التمعن في قراءة التدبير المالي واقتصاديات الادخار والتمويل الشخصي.
  • دوافعي: ملل رهيب يصيبني وشعور بأن كل شئ سخيف مكرر..عندما يأتيني هذا الشعور يختفي حماسي للعمل..لهذا أريد ان اركز علي موضوع التحفيز -عندما كنت اعمل بشركة تسويق العام الماضي كان هناك اجتماعاً يومياً يقوم فيه المديرين بتحفيزنا بطرق رائعة، كنا نعمل بحماس كأننا مشجعين متعصبين، كم أفتقد هذه الايام! هذا الدافع!
  • إدارتي للوقت: بين ساعات العمل والدراسة يضيع يومي، لكن هناك وقتاً اضيعه في اشياء تافهة، او في متابعة ما انجزه الاخرون..ليس لدي الا التعمق في الـGTD ليساعدني علي إدارة وقتي ومهامي.
  • اللياقة الصحية: لياقتي البدنية متدنية جداً..احب اكثر ان اعمل علي الامور التي تخاطب العقل والحس، ولكن الجسد ايضا له حق. يجب ان اجد نظاماً صحياً والتزم به.
  • التنظيم: غرفتي غير منظمة..واذا نظمتها أمي تعود خربة كما كانت..أركز علي القراءة والكتابة والهوايات لكن هذه ليست طريقة حياة..لابد ان ابقي كل شئ حولي نظيفاً منظماً قدر الإمكان.

لعل أمور كثيرة تتغير من خلال مقالات هذه المدونة ان شاء الله.

Advertisements

Written by a.magdy

يونيو 6, 2010 في 5:26 م

أرسلت فى التحفيز, عام

2 تعليقان

Subscribe to comments with RSS.

  1. بالنسبة لي أتفق معك في الانتاجية وادارتي للوقت واللياقة الصحية .. لقد قمت بالفعل بتعديل نظام غرفتي ، لم أعد أستطيع العمل وهي بكل هذه الفوضى .
    السلام النفسي لا أريده حالياً لأن هناك الكثير من الأشياء التي تحتاج إلى قرارات سريعة نابعة من ردة فعل داخلية
    أما الصلاة والدوافع واتخاذ القرارات المالية فأعتقد أنني أجيدهم

    أعجبتني الفكرة والتنظيم في التناول

    مبروك 🙂

    م.الموافي

    يونيو 6, 2010 at 6:30 م

  2. مبروك يا ابو مجدى عبال لما توصل 35 وتعمل الى انت عاوزوا

    AHMED

    يونيو 8, 2010 at 5:27 ص


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: